التخطي إلى المحتوى
قتلى وجرحى في إعصار بولاية أوكلاهوما الأميركية
.

قال مسؤولون إن رجال الإنقاذ بحثوا امس عن ناجين بين أنقاض خلفها إعصار دمر مناطق ببلدة صغيرة بالقرب من مدينة أوكلاهوما سيتي مما أدى إلى سقوط قتيلين وأكثر من 24 مصابا إضافة إلى تشريد المئات.

وهذا الإعصار هو الأحدث في موجة من الطقس السيء المتوقع أن تستمر بعد اجتياحها ولايات السهول الوسطى الأسبوع الماضي بأعاصير مدمرة ورياح عاتية وعواصف رعدية ممطرة وفيضانات واسعة النطاق.

وقال مات وايت رئيس بلدية مدينة إل رينو بولاية أوكلاهوما إنه بالإضافة إلى قتل شخصين خلف الإعصار الليلة الماضية 29 جريحا تراوحت إصابتهم بين خفيفة وخطيرة كما شرد مئات آخرين.

وقال وايت للصحفيين ” إنه وقت صعب للغاية بالنسبة لنا ولكننا سنتجاوزه، تأثر المئات بهذا. الناس فقدو كل شيء تماما”.