التخطي إلى المحتوى
قريباً.. الإعجاب بطريقة جديدة على “تويتر”‏
.

أطلقت شركة “تويتر” تحديثاً جديداً لتطبيقها التجريبي ‏twttr، الذي خصصته لاختبار المزايا ‏التجريبية قبل إطلاقها لعموم المستخدمين في تطبيقها الرئيس.‏
وتضمن التحديث الجديد، التي أُطلق يوم الخميس، ميزة جديدة لتسهيل إبداء الإعجاب بالتغريدات، ‏وذلك عن طريق سحب الأصبع على الشاشة من اليمين إلى اليسار.‏
وكانت هذه الميزة تعمل في السابق مع التغريدات ضمن سلاسل المحادثات فقط، حيث تختفي ‏أزرار التفاعل. أما الآن، فقد أصبح ذلك ممكناً في أي مكان، بما في ذلك الخط الزمني للتطبيق، ‏وتبويب الإشعارات، وصفحة الملف الشخصية، وحتى ضمن نتائج البحث.‏
يُشار إلى أن “تويتر” كانت قد بدأت إطلاق تطبيق ‏twttr‏ – الاسم الذي كان موقع “تويتر” يحمله ‏في أيامه الأولى قبل نحو 13 عاماً – في شهر مارس الماضي، وذلك بعد أن أعلنت عنه أول ‏مرة خلال معرض الإلكترونيات الاستهلاكية ‏CES 2019‎‏ في شهر يناير الماضي.‏
وتهدف “تويتر” من خلال تطبيق ‏twttr‏ إلى خلق مساحة جديدة تتيح لها اختبار المزايا التجريبية ‏خارج موقعها وتطبيقها الرسمي الحالي، الأمر الذي سيتيح لها الحصول على أفضل التعليقات من ‏المختبرين، ثم تطوير المزايا التي تعمل عليها بالشكل الأمثل قبل إطلاقها لعموم مستخدميها.‏
ويركز التطبيق في الوقت الحالي على إعادة تصميم سلاسل المحادثات، وذلك لمعالجة واحدة من ‏أبرز مشكلات “تويتر” الحالية، وهي عدم القدرة على معرفة: “من يتحدث مع من؟” في ‏المحادثات.‏
تجدر الإشارة إلى أن هذا التحسين على خاصية الإعجاب يأتي بعد أن قال الرئيس التنفيذي ‏ومؤسس تويتر جاك دورسي في شهر أغسطس الماضي إنه يريد إعادة تصميم العناصر الرئيسية ‏للشبكة الاجتماعية، بما في ذلك زر “الإعجاب” والطريقة التي يعرض بها “تويتر” عدد ‏المتابعين. ثم صرح دورسي في شهر أكتوبر الماضي بأنه يرى أن زر “الإعجاب” يرسل رسائل ‏خاطئة.‏