التخطي إلى المحتوى
كم تبلغ ثروة خامنئي ؟
.

كشفت السفارة الأميركية في العاصمة العراقية بغداد أن الفساد يستشري في جميع مفاصل النظام الإيراني، بدءاً من القمة.

وأضافت أن ممتلكات مرشد النظام الإيراني علي خامنئي الذي يسوّق نفسه على أنه فقير تقدر بمئتي مليار دولار، بينما يعيش الكثير من أبناء الشعب تحت وطأة الفقر بسبب الوضع الاقتصادي المزري بعد أربعين عاماً من حكم الملالي، وفقاً لبيان السفارة الأميركية.

وفي تحقيق أجرته وكالة رويترز، منذ سنوات عدة، كشف أن خامنئي يتحكم في إمبراطورية اقتصادية ضخمة، ويملك منظمة باسم هيئة تنفيذ أوامر الإمام أو المعروفة في إيران وخارجها باسم “ستاد” التي تسيطر على كل هذه المليارات، وفي الأعوام الستة الأخيرة تحولت هذه المنظمة إلى كيان تجاري عملاق ويملك حصصاً في جميع قطاعات الاقتصاد.

ووجد استقصاء أجرته رويترز أن المنظمة التابعة لخامنئي أقامت إمبراطوريتها من خلال الاستيلاء الممنهج على آلاف العقارات التي تخص مواطنين إيرانيين من أبناء الأقليات الدينية وأصحاب أعمال.

ولعل نبع الإيرادات المتدفق من “ستاد” يفسر سر تمكن خامنئي من البقاء على رأس النظام، فستاد وملياراتها توفر له الوسائل للعمل باستقلال عن البرلمان وعن ميزانية الدولة ولا يحق لأي جهة إيرانية مساءلته عن سر غناه بعد فقره أو تطبيق مبدأ: من أين لك هذا.

ولأهمية هيئة ستاد البالغة فرضت وزارة الخزانة الأميركية عام 2013 عقوبات عليها.