التخطي إلى المحتوى
لاريجاني: رغم العقوبات.. سنواصل التخصيب
.

أعلن علي لاريجاني، رئيس البرلمان الإيراني، أن طهران ستواصل تخصيب اليورانيوم بموجب ‏الاتفاق النووي وذلك ردا على العقوبات الأميركية الجديدة على صادرات اليورانيوم الإيراني ‏المخصّب التي يجيزها الاتفاق النووي بشكل محدود‎.‎
ووفقا لوكالة “ايسنا”، أكد لاريجاني في كلمة، السبت، أن إيران ستكون قادرة على إنتاج الماء ‏الثقيل من أجل التخصيب، موضحا أن بلاده “لم ترتكب أي مخالفات وفقا للاتفاق النووي.‏‎ ‎سنقوم ‏بالتخصيب سواء سمحوا به أم لا‎”.‎
وقال رئيس البرلمان الإيراني إن جزءا من الضغط الاقتصادي على إيران يتمثل في حظر ‏صادرات التصدير خاصة النفط، وهو ما أثر سلبا على إرادة المجتمع الدولي صوب إيران بسبب ‏النفوذ الأميركي في مختلف القطاعات الاقتصادية العالمية‎.‎
يذكر أن واشنطن، وبعد يومين من تطبيق الحظر على صادرات النفط الإيراني، الخميس، ‏فرضت، السبت، قيودًا جديدة على برنامج تخصيب اليورانيوم وإنتاج الماء الثقيل في إيران‎.‎
وأعلن وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، الجمعة، أنه سيتم حظر تبادل للكعكة الصفراء ‏باليورانيوم الإيراني المخصب‎.‎
وفي إطار الاتفاق النووي لعام 2015، سُمح لإيران بالاحتفاظ بـ300 كلغ من اليورانيوم ‏المخصب بنقاء 3.67%، واستبدال الكعكة الصفراء بالفائض لتشغيل مفاعل بوشهر للطاقة ‏الكهربائية‎.‎
بدوره، أعلن لاريجاني أن “تصريحات المرشد علي خامنئي حول الوضع الحالي في البلاد، ‏تفرض على الجميع التماسك والإجماع الداخلي‎”.‎