التخطي إلى المحتوى
مادورو يعلن “خطة تغيير كبيرة” في فنزويلا
.

أعرب الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو عن استعداد حكومته لتبني “خطة تغيير كبيرة” بالثورة البوليفارية لتصحيح الأخطاء.
وقال مادورو متحدثا أمام أنصاره بمناسبة عيد العمال في كاراكاس: “يومي السبت والأحد، 4 و5 مايو/ أيار 5 مايو، أعلنهما يوما وطنيا رائعا للحوار، والإجراءات والمقترحات لجميع فروع سلطة الشعب، حتى يخبروا الحكومة البوليفارية ونيكولاس مادورو ما ينبغي تغيره بداخل الثورة البوليفارية من أجل خطة التغيير العظيمة”.
أضاف: “أريد تبني خطة لتغيير كل شيء، لتحسين كل شيء، لتصحيح الأخطاء”.
هذا ودعا زعيم المعارضة الفنزويلي خوان غوايدو إلى انتفاضة عسكرية ضد الرئيس نيكولاس مادورو بينما تبادلت فصائل مسلحة إطلاق النار خارج قاعدة جوية في كراكاس، مؤكداً إن الرئيس نيكولاس مادورو لا يحظى بدعم القوات المسلحة ودعا أعضاء الجيش إلى “مواصلة التقدم” في الجهود الرامية للإطاحة بالزعيم الاشتراكي.
وفي تصعيد للأحداث التي تشهدها فنزويلا، حاولت قوات الأمن تفريق أعمال شغب أمام قاعدة لا كارلوتا الجوية.
ووصف وزير الدفاع فلاديمير بادرينو هذا الحدث بأنه “تحرك انقلابي”.