التخطي إلى المحتوى
ماذا طلبت روسيا من “غوغل”؟
.

 

طلبت هيئة تنظيم الاتصالات الحكومية بروسيا “روسكومنادزور” من “غوغل” الكف عن نشر إعلانات عن “مناسبات عامة غير قانونية” على “يوتيوب” للمقاطع المصورة.

 

ونظم عشرات الآلاف من الروس السبت ما وصفته جماعة مراقبة بأنه أكبر احتجاج سياسي في البلاد منذ ثماني سنوات وذلك للمطالبة بإجراء انتخابات حرة للمجلس التشريعي لمدينة موسكو، وبثت عدة قنوات على “يوتيوب” الاحتجاج على الهواء.

 

ورأت الهيئة إن بعض الكيانات يشتري أدوات إعلانية من “يوتيوب” من أجل نشر معلومات عن احتجاجات عامة غير قانونية من بينها تلك التي تهدف إلى تعطيل الانتخابات.

 

ولفتت الى إن تقاعس “غوغل” عن الرد على هذا الطلب ستعتبره روسيا “تدخلا في شؤونها السيادية” و”تأثيرا معاديا وعرقلة للانتخابات الديمقراطية في روسيا”، وقالت: “إذا لم تتخذ الشركة إجراءات لمنع بث هذه الأحداث على منصتها فبالتالي تحتفظ روسيا لنفسها بحق الرد”.