التخطي إلى المحتوى
ماكرون: الأوروبيون احتوا “موجة الأحزاب القومية واليمينية”
.

يرى الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، أن الانتخابات الأخيرة للبرلمان الأوروبي، تؤكد أن الأوروبيين تمكنوا من “احتواء موجة الأحزاب القومية واليمينية”.

وقال ماكرون خلال مؤتمر صحفي عقده مع رئيس الحكومة الكندية جاستين ترودو، في قصر الإليزيه اليوم: “أنا أتكلم عن الانتخابات الأوروبية الأخيرة، لقد تمكنا في أوروبا من احتواء هذه الموجة وهذا التنامي بالشعور القومي”.

وأضاف الرئيس الفرنسي، أن التحدي الذين يخوضه حاملو فكرة التقدم في كل الديمقراطيات، هو تحدي إثبات الفاعلية والتأكيد أن سياساتنا قادرة على تغيير حياة الناس لتكون أفضل”.

وشدد ماكرون على أنه “سنواصل العمل دون التراجع عن أي من قيمنا ومبادئنا”.

ورغم أن تمثيل الحزبين الرئيسيين في البرلمان الأوروبي-  حزب “الشعب الأوروبي” وحزب “الاشتراكيين الديمقراطيين”، سجل تراجعا خلال انتخابات السادس والعشرين من مايو الماضي، إلا أن التزايد المتوقع لليمين والمتطرف والشعبوي، بقي محدودا.