التخطي إلى المحتوى
“نراك في المحكمة”.. الديمقراطيون ينفجرون بوجه ترامب
.

أثار خطاب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الجمعة، وتأكيده بأن سيعلن حالة الطوارئ على الحدود مع المكسيك، من أجل ضمان تمويل إقامة جدار، غضبا واسعا من الديمقراطيين في الكونغرس الأمريكي.

وكأول رد فعل ساخط على خطاب ترامب، قال رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، إليوت إنغل، مخاطبا الرئيس الأمريكي: “نراك في المحكمة”.

أضاف متحدثا لترامب عبر “تويتر”: “خطابك فظ ومليء بالمغالطات”.

 من جهتها، علقت رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي، على خطاب ترامب بالقول: “ما فعله ترامب هو استيلاء على السلطة ومحاولة لتحقيق مراده بعد فشله في الحصول عليه دستوريا”.

أضافت زعيمة الديمقراطيين في النواب، أن “إعلان ترمب حالة الطوارئ بشكل غير قانوني هو اعتداء على الدستور”.

وأشارت في تغريدات لها في “تويتر”، إلى أن “ترامب ليس فوق القانون، وينبغي ألا يسمح الكونغرس له بتمزيق الدستور”.

وطالبت بيلوسي، زملاءها من الحزب الجمهوري في النواب الأمريكي، بأن ينضموا إليها والحزب الديمقراطي الذي تتزعمه بالكونغرس، لتوقيع بيان مشترك حول “إعلان الطوارئ غير المشروع للرئيس ترامب”.

وكان ترامب ألقى خطابا مباشرا على الشعب الأمريكي، أفاد فيه بأنه سيعلن حالة الطوارئ مع المكسيك، في خطوة تمكنه من تمويل إقامة الجدار.

وقال ترامب: “سأوقع إعلان حالة طوارئ وطنية، وقد تم توقيعها مرات عدة من رؤساء سابقين. لقد وقعها رؤساء آخرون منذ عام 1977 (…) نادرا ما كانت هناك مشكلة. وقعوا عليها ولم يكن أحد يهتم. أعتقد أنه لم يكن أمرا مثيرا للغاية”.