التخطي إلى المحتوى
هل كانت واشنطن تعلم بتفجيرات سريلانكا؟
.

أكدت السفيرة الأميركية في كولومبو ان “واشنطن لم يكن لديها علم مسبق بتفجيرات الأحد التي استهدفت كنائس وفنادق في سريلانكا، لكنها تعتقد الآن أن هناك مخططات إرهابية مستمرة فيه.
وقالت السفيرة ألاينا تبليتز للصحفيين في كولومبو: “لم يكن لدينا علم مسبق بهذه الهجمات. نعتقد أن هناك مخططات إرهابية مستمرة. يمكن للإرهابيين الهجوم دون سابق إنذار. والأهداف النموذجية هي التجمعات الكبيرة والأماكن العامة”.
وتتزامن تصريحات السفيرة مع قول نائب وزير الدفاع في سريلانكا روان ويغيواردين للصحفيين، إن أحد المفجرين التسعة الذين نفذوا تفجيرات عيد القيامة، الأحد، امرأة.
ووقعت التفجيرات في ساعة مبكرة من صباح الأحد خلال قداس عيد القيامة، ومع ازدحام الفنادق وقت الإفطار، وأسفرت عن مقتل ما لا يقل عن 360 شخصا.
وكان تنظيم “داعش” أعلن مسؤوليته عن الهجمات التي يعتقد مسؤولون إنها جاءت انتقاما للهجوم الذي استهدف المصلين في مسجدين في نيوزيلندا.