التخطي إلى المحتوى
وفد أميركي في تركيا للتحضير لـ”المنطقة الآمنة”
.

أعلنت تركيا، الاثنين، أن وفدا أميركيا وصل البلاد، لإنشاء مركز تنسيق، من أجل إقامة “منطقة ‏آمنة” في سوريا، ضمن اتفاق أبرم الأسبوع الماضي‎.‎
وغردت وزارة الخارجية التركية على تويتر، بأن 6 أميركيين وصلوا إلى محافظة شانلي أورفه ‏جنوب شرق تركيا، وقالت إن المركز سيفتتح قريبا، حسبما أشارت وكالة “أسوشيتد برس‎”.‎
وكانت وزارة الخارجية التركية، قد أعلنت الأربعاء، أن أنقرة اتفقت مع واشنطن على إقامة ‏مركز عمليات مشترك في شمال سوريا‎.‎
وسيكون هدف هذا المركز إدارة التوترات بين المقاتلين الأكراد والقوات التركية في شمال ‏سوريا، بحسب بيان الوزارة الذي نقلته “فرانس برس‎”.‎
وجاء في البيان أن الجانبين اتفقا على “تطبيق أولى الإجراءات الهادفة إلى تبديد المخاوف التركية ‏بدون تأخير”، مضيفا: “في هذا الإطار إنشاء وبسرعة مركز عمليات مشترك في تركيا لتنسيق ‏وإدارة تطبيق منطقة آمنة بالاشتراك مع الولايات المتحدة‎”.‎
من جانبها، قالت السفارة الأميركية في تركيا إنه “تم الاتفاق مع أنقرة على إنشاء منطقة آمنة في ‏شمال سوريا”، مضيفة “تم الاتفاق على اتخاذ إجراءات سريعة استجابة لمطالب تركيا الأمنية‎”.‎
وبيّنت السفارة أن المنطقة الآمنة “يجب أن تصبح ممرا آمنا في إطار الجهود المبذولة لإعادة ‏المهجرين السوريين إلى بلادهم‎”.‎