التخطي إلى المحتوى
‏ فرنسا تنجو من “هجوم إرهابي كبير”.. إليكم التفاصيل!‏
.

أعلنت النيابة العامة في باريس الاثنين توقيف 4 أشخاص بشبهة التورط في خطة هجوم ضدّ ‏قوات الأمن الفرنسية “في أجل قصير”، وذلك في إطار تحقيق مفتوح في قضية “عصابة أشرار ‏إرهابية إجرامية”.‏
وذكرت “العربية” أن وزير الداخلية الفرنسي أعلن أن عدد الموقوفين أربعة، كانوا ينوون القيام ‏‏”بهجوم إرهابي كبير”. كما نقل عن مصدر قريب من التحقيق قوله إن الموقوفين الأربعة ‏اعترفوا بتبنيهم فكر داعش .‏
ومن بين المعتقلين قاصر محكوم من قبل بالسجن ثلاثة أعوام بينها عامان مع إيقاف التنفيذ ‏والمراقبة، وذلك لمحاولته التوجه إلى سوريا.‏
وكان هذا القاصر وضع في مركز تعليمي في إطار عامي المراقبة وفق النيابة العامة التي أكدت ‏معلومات عدّة وسائل إعلامية.‏
يشار الى أن هجمات سريلانكا الدامية التي خلفت أكثر من 250 قتيلاً الأسبوع الماضي، أعادت ‏توجيه الأنظار مجدداً إلى احتمال تنفيذ داعش وغيره من المنظمات الإرهابية، هجمات في عدة ‏بلدان أوروبية أو آسيوية، على غرار ما حصل سابقاً في فرنسا وبلجيكا وألمانيا.‏