التخطي إلى المحتوى
Aquafina تطلق برنامجاً لإعادة التدوير
.

أطلقت Aquafina العديد من المبادرات الصديقة للبيئة تماشيا مع التزامها بالمسؤولية العامة ووفقاً للقيم الراسخة في الشركة عن وجوب حماية البيئة. والهدف من هذه المبادرات هو تعزيز وتسهيل عملية إعادة التدوير، وتوفير حافز للناس للمشاركة.

في أيامنا هذه، كل مبادرة تحدث تغييراً، تسعى Aquafina من خلال هذا البرنامج لكي تكون قدوة للمجتمع بهدف إحداث تغيير إيجابي في سلوك الأفراد وموقفهم في ما يتعلق بقضية إعادة التدوير. بدأت Aquafina منذ العام الماضي بتطوير وتنفيذ خطة عمل تتضمن نشاطين رئيسيين.

أولاً، استحدثت Aquafina ” آلات البيع العكسي” (.(RVM وانطلق المشروع في ثلاثة من المتاجر اللبنانية المعروفة: كارفور، فهد سوبر فاليو، ستوريوم صليبا؛ وقد هدفت Aquafina إلى تفعيل هذا المشروع في مواقع تفاعل رئيسية مع الزبائن.

تتمثل الفكرة في تشجيع الأفراد على إحضار عبواتهم المعدنية والبلاستيكية ووضعها في آلة البيع لاستبدالها بمنتجات مجانية. وبدورها، ستجمع Environmental Recycling Management هذه المواد البلاستيكية بهدف تدويرها، وهي شركة تعمل على إنتاج التغليف المصنوع من البلاستيك والمعاد تدويره.

يزور الزبائن هذه المتاجر الكبرى على الأقل مرة واحدة شهريًا، وبهذه الطريقة السهلة والعملية يمكنهم المساهمة في هذه الجهود الصديقة للبيئة والاستفادة في نفس الوقت.

ثانياً، وسّعت Aquafina مبادرتها، وجعلتها أقرب إلى الناس من خلال التعاون معCedar Environmental في مبادرة صناديق إعادة التدوير التي وزّعتها في شوارع عدّة، ممّا يسهّل على الأفراد تفريغ البلاستيك والورق والمعادن ليتمّ فرزها بسهولة وإيداعها في الصناديق المصممّة هندسيًا وإيكولوجيًا لكل منها. قامت شركة Aquafina برعاية هذا البرنامج، من خلال الصناديق المخصصة للبلاستيك، لتشجّع بذلك عمليّة إعادة التدوير.

على الشركات أن تكون مثالاً يحتذى به، بما أن أي جهد يحدث فرقاً كبيراً. تشجع الشركات التي تعمل على المستوى الوطني الأفراد على التصرف بشكل مستقلّ في منازلهم. بهذه الطريقة، يشعر كل واحد منا بحس المسؤولية لبذل جهد إضافي والمشاركة في هذه المعركة.

;

 

k